تهجير واستهداف وقتل لعائلات الزبداني في بقين بريف دمشق

تهجير واستهداف وقتل لعائلات الزبداني في بقين بريف دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

أفادت مصادر خاصة لـ"الدرر الشامية" بأن قوات الأسد قامت اليوم الاثنين بتهجير عائلات الزبداني من المعمورة والإنشاءات واحتجازهم بالقرب من حاجز بقين ومن ثم استهدافهم بقذيفتَيْ هاون بعد السماح لهم بالدخول إلى بلدة بقين بريف دمشق.

وأكدت المصادر أن الاستهداف أسفر عن ارتقاء 3 ضحايا بينهم الطفل علي جاويش ذو الـ13 ربيعًا وامرأة والشاب عماد خيطو، وجميعهم من نازحي عائلات مدينة الزبداني بالإضافة إلى 18 إصابة.

ويشار إلى أن بلدة بقين تشهد حصارًا مطبقًا من قِبَل قوات الأسد منذ 68 يومًا كما أنه يوجد في بلدة بقين مشفى ميداني وحيد بحكم المتوقف عن العمل بسبب نفاد معظم الموادّ الطبية.











تعليقات