البيان التأسيسي لـ"جبهة تحرير سوريا".

البيان التأسيسي لـ"جبهة تحرير سوريا".
  قراءة

 

بسم الله الرحمن الرحيم

بعدَ الإجرامِ والمجازرِ المروعةِ من قبلِ عصاباتِ الأسدِ ضدَّ شعبِ سوريةَ البطلِ، وعملاً بقولهِ تعالى: (إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُمْ بُنْيَانٌ مَرْصُوصٌ) فإنَّ جمعاً من الكتائبِ والألويةِ العاملةَ على الأرضِ السوريةِ، قررتِ الاجتماعَ في جبهةٍ واحدةً هي: "جبهةُ تحريرِ سورية" والهدفُ منِ قيامِ هذهِ الجبهةَ هو:  أولاً إسقاطُ نظامِ الأسدِ بجميعِ أركانِهِ. ثانياً حمايةُ جميعِ السوريينَ - على اختلافِ معتقداتِهِم وقوميّاتهم ومذاهبِهِم – وحمايةُ ممتلكاتِهِم الخاصةِ والعامةِ. ثالثاً ضبطُ السلاحِ وحفظُ الأمنِ بعدَ إسقاطِ نظامِ الأسدِ حتى ينالَ الشعبُ حريّتَهُ ويقررَ مستقبَلَهُ بعونِ اللهِ. رابعاً التمسكُ بسيادةِ سورية ووحدَتِها واستقلالِها. وتعتبرُ الشريعةُ الإسلاميةُ مرجعيةُ هذهِ الجبهةَ. والكياناتُ التي أسَّست الجبهةَ هي: *تجمعُ أنصارِ الإسلامِ في دمشقَ وريفِها. * كتائبُ الفاروقِ في مختلفِ المحافظات. *ألويةُ صقورِ الشامِ في مختلفِ المحافظات. *مجلسُ ثوارِ محافظة ديرِ الزور  *لواءُ عمروِ بنِ العاصْ في حلب  *كتائبُ صقورِ الكردِ من القامشلي  *من محافظة حمص: كتيبة حمصَ العدية. وكتيبةُ محمدِ بنِ عبدِ الله. وكتيبةُ الشهيدِ أحمدْ عودة. وكتيبةُ قلعةِ حمصَ. وكتيبةُ شهداءِ بابا عمرو. وكتيبةُ فرسانِ الحق. وكتيبة البراء بن مالك. وكتيبة عبد الله بن مسعود . وكتيبة جند الله. وكتيبةُ جندِ الله. وكتيبةُ صقورِ حمص. وحركة التحرير الوطنية بقيادة العقيد فاتح حسون . وكتيبة ذو النورين. *لواءُ الإيمانِ في حماة  *كتائب العزّ بن عبد السلام وكتائب الهجرة إلى الله , وكتيبة الناصر صلاح الدّين في جبل الأكراد وجميعهم في محافظة اللاذقية  وإننا ندعو جميعَ الكتائبِ والألويةِ الأخرى لمشاركتِنا في هذهِ الجبهةِ. عاشت سورية عزيزة حرة أبية. والله الموفق.. الأربعاء - الواقع في 25 من شهر شوال لعام 1433 للهجرة و الموافق لـ 12-09-2012











تعليقات