امرأة تتعاون مع عشيقها العسكري في جيش النظام على قتل زوجها بريف دمشق

امرأة تتعاون مع عشيقها العسكري في جيش النظام على قتل زوجها بريف دمشق
الدرر الشامية:

أقدمت امرأة في ريف دمشق، على قتل زوجها بالتعاون مع عشيقها العسكري في جيش النظام، بواسطة أداة حادة وعصا خشبية.




وأوضح موقع “صوت العاصمة” أن جثة الشاب وجدت مرمية ضمن حظيرة مواشي في مدينة معضمية الشام، وعليها آثار عدة طعنات في منطقتي الصدر والرأس.




وقعت الجريمة أول أمس الخميس، حيث أفاد تقرير الطب الشرعي بأن الضحية قتل منتصف الليل، بسبب النزيف الناجم عن الطعن بسكين، وأشارت التحقيقات لتورط الزوجة مع عشيقها.




واعترفت المرأة أن الجريمة نفذت بدايةً بواسطة عصا، تم ضربه بواسطتها على رأسه، ثم قام القاتلان بطعنه حتى فارق الحياة.




وتسجل مناطق سيطرة النظام جرائم قتل بشكل يومي، معظمها ناجم عن عمليات سرقة أو سطو مسلح على المنازل، أو عمليات خطف مقابل المال.




إقرأ أيضا