الملك عبدالله الثاني يزور الحدود الأردنية - السورية.. ما علاقة التسلل والتهريب؟

الملك عبدالله الثاني يزور الحدود الأردنية - السورية.. ما علاقة التسلل والتهريب؟
الدرر الشامية:

أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، خلال زيارة إلى حدود بلاده مع سوريا، ضرورة "التعامل بقوة وحزم، لمنع محاولات التسلل والتهريب، بهدف حماية المجتمع والشباب".

وأشار الموقع الرسمي للديوان الملكي إلى أن تطبيق قواعد الاشتباك المعمول بها حديثاً أدى إلى مقتل 29 شخصًا من المهربين منذ مطلع العام الحالي، وضبط نحو 16 مليون حبة مخدرة، وأكثر من 17 ألف كف حشيش.

ويوم الجمعة الماضي، أعلنت السلطات الأردنية إحباط محاولات تسلل مجموعة من الأشخاص والآليات، وتهريب كميات كبيرة من المواد المخدرة والأسلحة قادمة من سوريا.

وكان وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، قد تحدث خلال لقاء مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون، الأسبوع الماضي، "تعاظم خطر تهريب المخدرات من الأراضي السورية إلى المملكة"، مؤكدًا أن الأردن "ستديتخذ كل الإجراءات اللازمة للقضاء على هذا الخطر وحماية أمنه ومصالحه الوطنية".

إقرأ أيضا