in ,

بلدية تركية تتدخل لحل مشكلة عائلة سورية تعرضت لاعتداء داخل منزلها في إسطنبول

بلدية تركية تتدخل لحل مشكلة عائلة سورية تعرضت لاعتداء داخل منزلها في إسطنبول

تدخلت بلدية تركية لحل مشكلة عائلة سورية، تعرضت -قبل أيام- لاعتداء داخل منزلها بولاية إسطنبول، بعد أن شغلت قضيتها وسائل الإعلام.

وأكد موقع “تركيا نيوز” أن بلديةبيرم باشا” في إسطنبول أمّنت منزلًا جديدًا للعائلة السورية التي تعرضت للاعتداء على يد مسن تركي، ونقلتهم إليه.

وأضاف أن البلدية نقلت العائلة اللاجئة على نفقتها الخاصة، وأرسلت فريقًا لمساعدتها في نقل أثاث المنزل.

وبدأت القصة حينما طالب المسن التركي، مالك المنزل الذي تقيم فيه الأسرة، بزيادة جديدة على الإيجار السابق، بثلاثة أضعاف، من 1200 إلى 4000 ليرة تركية، فرفضت الأسرة ذلك، لكون العقد القديم لم ينته بعد، ولأنها غير قادرة على دفع المبلغ الجديد.

فما كان من المسن إلا أن هاجم المنزل بواسطة فأس، مخصص لتقطيع الأخشاب، وكسّر الأبواب والنوافذ، وقطع الكهرباء والماء والغاز عنه.

وتعرض اللاجئون السوريون في تركيا، خلال الآونة الأخيرة، لعدة اعتداءات عنصرية، ناجمة عن حملات تحريض عنصري، تقودها أحزاب المعارضة، وعلى رأسها حزبي الشعب والنصر.

ماذا تعتقد؟

بغضون دقائق.. لاجئ سوري في ألمانيا يربح قرابة نصف مليون يورو ثم يخسرها

بغضون دقائق.. لاجئ سوري في ألمانيا يربح قرابة نصف مليون يورو ثم يخسرها

شاهد.. صور بالأقمار الصناعية تكشف آثار هجمات فجر الاثنين التي استهدفت موقعا نفطيا في أبو ظبي

شاهد.. صور بالأقمار الصناعية تكشف آثار هجمات فجر الإثنين التي استهدفت موقعًا نفطيًا في أبو ظبي