بيان من مفتي سلطنة عمان الشيخ أحمد الخليلي بشأن هروب الأسرى الفلسطينيين من سجن جلبوع

بيان من مفتي سلطنة عمان الشيخ أحمد الخليلي بشأن هروب الأسرى الفلسطينيين من سجن جلبوع
الدرر الشامية:

علق مفتي سلطنة عمان، الشيخ أحمد الخليلي، اليوم الثلاثاء، على واقعة هروب ستة من الأسرى الفلسطينيين من سجن جلبوع الإسرائيلي شديد الحراسة.

وقال "الخليلي" في بيان نشره على حسابه في موقع "تويتر": "إن ما هيأه القدر السعيد للسجناء الفلسطينيين المعتدى عليهم من فرصة الخروج من أقوى سجون الكيان الصهيوني المحتل وأشدها مراقبة، هو أمر له ما بعده، فإنه يُؤذِنُ بنصر اللّٰه القريب من حيث لا نحتسب جميعًا".

وأضاف مفتي سلطنة عمان: "فكما هيأ الله  لهم سبيل الخروج من ذلك السجن الرهيب سيهيئ الله بلطفه وفضله للشعب الفلسطيني المسلم الشقيق وسائل عاجلة لفك أغلال الاحتلال عنه، ولاسترداد جميع حقوقهم السليبة، وتحرير المسجد الأقصى المبارك وجميع المقدسات الإسلامية من نير الاحتلال".

جدير بالذكر أنه تمكن أمس الاثنين ستة أسرى فلسطينيين، جميعهم من منطقة جنين، من الهروب من سجن "جلبوع" الإسرائيلي (شمال) عبر نفق، بحسب مصلحة السجون الإسرائيلية.

وكان هروب المعتقلين الستة من السجن شديد التحصين، تسبب بصدمة واسعة في المستويات الأمنية والسياسية والإعلامية الإسرائيلية، وإشادات واسعة عربية وإسلامية غير رسمية.

ويقبع 4 آلاف و850 أسيرًا وأسيرة فلسطينية داخل 23 سجنًا ومعتقلًا ومركز توقيف إسرائيلي، ويعانون من انتهاكات عديدة، وفق مؤسسات فلسطينية معنية بالأسرى.