بينها صواريخ متوسطة المدى.. ميليشيا حزب الله تدفع بتعزيزات كبيرة من دمشق إلى ريف حمص الشرقي

بينها صواريخ متوسطة المدى.. ميليشيا حزب الله تدفع بتعزيزات كبيرة من دمشق إلى ريف حمص الشرقي
الدرر الشامية:

دفعت ميليشيا حزب الله اللبناني بتعزيزات عسكرية كبيرة، خلال الساعات الماضية، من مواقعها في دمشق، إلى ريف حمص الشرقي.

وذكرت مصادر خاصة لشبكة "الدرر الشامية" أن تعزيزات عسكرية كبيرة استقدمها الحزب من جنوبي دمشق باتجاه منطقة السخنة شرقي حمص.

وأضافت المصادر أن جزءًا من التعزيزات انطلق من أحد أكبر مواقع الحزب بمنطقة حجيرة، قرب السيدة زينب بريف دمشق، ويضم 15 عربة عسكرية وثلاث سيارات إسعاف وسيارات رباعية، مثبت على بعضها رشاشات ثقيلة.

وأوضحت المصادر أن التعزيزات شملت صواريخ متوسطة وقصيرة المدى، بنحو خمسين صاروخًا، بالإضافة لمنصات إطلاقها.

كما تضمنت تلك التعزيزات ما يقارب 140 عنصرًا من جنسيات متعددة، يرافقهم خمسة قادة ميدانيين، وخبير بتحديد المواقع.

وتهدف تلك الإمدادات لمؤازرة ميليشيا الحرس الثوري الإيراني في منطقة السخنة، شرقي حمص، التي تقوم بحملة تمشيط كبيرة بعد تعرضها لعدة هجمات نفذتها مجموعات يعتقد أنها تابعة لتنظيم الدولة.