إدلب.. ما بين تهميش حكومة الأسد والريادة في عهد الثورة ومؤسساتها

عشراتُ السنينِ قضتهَا محافظةُ إدلبَ تحتَ حكمِ الأسدِ الأبِ ثم الإبنِ، ذاقِ فيها أهلُها مرارةَ الحرمانِ والتهميشِ من قبلِ حكومةِ النظامِ، التي لم تكنْ تُولي المحافظةَ أهميةً تُذكَر؛ مقارنةً بالساحلِ السوريِ الذي يجاورُها، وبباقي المحافظاتِ السورية.



شاهد ايضا

البث المباشر