تكتيكات عسكرية جديدة للمقاومة في غزة تربك الجيش الإسرائيلي

تكتيكات عسكرية جديدة للمقاومة في معركة غزة تربك الجيش الإسرائيلي
الدرر الشامية:

أعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس ،اليوم الخميس، عن تكتيكات عسكرية جديدة أربكت جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت "القسام" في بلاغ عسكري مقتضب إنها استهداف حافلة لنقل الجنود الإسرائيليين قرب قاعدة "زيكيم" شمال قطاع غزة بصاروخ موجه، مضيفة أنها دكت محيط الحافلة المستهدفة بقذائف الهاون.

من جهته، أكد المتحدث باسم جيش الاحتلال استهداف الحافلة وقال إن جنديًّا أصيب جراء إطلاق صاروخ مضاد للدروع باتجاه باص قرب الحدود.

وفي السياق ذاته قصفت كتائب القسام بقذائف هاون كيبوتس مارس الجديد كما أطلقت رشقات من الصواريخ على كيبوتس نير اسحاق وقاعدة "تسيلم" البرية وقاعدة "مشمار هنيغف" اللوجستية وقاعدة "رعيم" في صحراء النقب.

كما شنت كتائب القسام هجومًا صاروخيًا على قاعدة الغذاء والوقود قرب مدينة بئر السبع جنوب دولة الاحتلال.

ومن جانبها أعلنت "سرايا القدس" أنها قصفت كافة المستوطنات والمواقع الإسرائيلية في غلاف غزة برشقات من الصواريخ  وقذائف الهون الثقيلة.

وأوضحت "سرايا القدس" أن قصفها طال العديد من الكيبوتسات والمواقع العسكرية الإسرائيلية من بينها "فجة ومارس الجديد وإيرز وكسوفيم ونيريم وزيكيم وأبو مطيبق ونحال عوز وكرم أبو سالم ورعيم وبئيري"، بالإضافة إلى مستوطنة أشكول.

وأكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن صفارات الإنذار دوت في عدد من البلدات والمستوطنات والكيبوتسات في غلاف غزة منها كسوفيم وتسيلم ونحال عوز.

طائرة استطلاع جديدة تدخل معركة غزة

على صعيد متصل أعلنت كتائب القسام دخول طائرة استطلاع جديدة الخدمة خلال الحرب الدائرة على قطاع غزة أطلقت عليها اسم "الزواري" تيمنًا بالمهندس التونسي، محمد الزواري، الذي اغتيل قبل عدة أعوام.

ونشر الموقع الرسمي للكتائب، مساء أمس الأربعاء، شريط فيديو للطائرة الجديدة عرض خلاله لقطات من مواقع إسرائيلية تم تصويرها بواسطة هذه الطائرة.

وقالت "القسام" إن المشاهد التي تم عرضها في هذا الفيديو، تم تصويرها قبل يومين، بواسطة طائرة الاستطلاع "الزواري"، التي قامت برصد مواقع وأهداف داخل إسرائيل، قبل أن تعود إلى قواعدها بسلام.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية أكدت أن فصائل المقاومة أطلقت أكثر من أربعة آلاف صاروخ من غزة منذ اندلاع المواجهات في الأراضي المحتلة في 10 مايو/ أيار الجاري.