اجتماع بين "قسد" والتحالف الدولي يتمخض عنه تقسيم دير الزور إلى عدة قطاعات

اجتماع بين "قسد" والتحالف الدولي يتمخض عنه تقسيم دير الزور إلى عدة قطاعات
  قراءة
الدرر الشامية:

ذكرت مصادر إعلامية أن اجتماعًا عُقد، أمس الاثنين، بين الإدارة الذاتية التابعة لـ "قسد" وقيادة مجلس دير الزور العسكري ووجهاء العشائر وبعض الشخصيات المدنية، بحضور وفد من التحالف الدولي لتقسيم مناطق دير الزور.

وأكد موقع "نهر ميديا" أن الاجتماع تمخض عنه اتفاق يقضي بتقسيم ريف دير الزور التابع لميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية" إلى أربعة كانتونات.

وأضاف أن التقسيمات الجديدة هي عبارة عن كانتون غربي وشرقي وشمالي ووسط، على أن يدير كل منها 42 عضوًا منتخبًا من ذوي الخبرة والكفاءة من أهالي المنطقة.

ووفقًا لصحيفة "جسر"، فإن أعضاء الكانتونات التي تم تعيينها أدوا القسم بحضرة المجلس التشريعي، حيث ستتبع المجالس التي ستدير تلك المناطق لمجلس دير الزور المدني.

وسيطرت ميليشيا "قسد" على أغلب مساحة محافظة دير الزور التي تتركز فيها معظم ثروات سوريا النفطية، خلال العام 2017، بعد عملية عسكرية قادها التحالف الدولي لطرد تنظيم "الدولة"، ورغم أنها محافظة عربية خالصة إلا أن "قسد" لا زالت مصرة على إبقائها تحت سيطرتها.













تعليقات