بعد انهيارها أمام الدولار.. البنك المركزي يرفع سعر صرف الليرة السورية

بعد انهيارها أمام الدولار.. البنك المركزي يرفع سعر صرف الليرة السورية
  قراءة
الدرر الشامية:

أقر البنك المركزي التابع لنظام الأسد، اليوم الخميس، بانهيار الليرة السورية وحدد سعرًا جديدًا لصرفها مقابل الدولار الأمريكي؛ بأقل من القيمة الحقيقية.

فقد حدد البنك المركزي السعر الجديد بـ 2525 ليرة للدولار الواحد بعد أن كان مثبتًا بقيمة 1256، وهو ما انعكس على ركود الحركة التجارية في مناطق سيطرة النظام.

ورغم وضع السعر الجديد للصرف إلا أنه لا يزال دون القيمة الحقيقية في السوق السوداء بحوالي 400 ليرة سورية للدولار الواحد.

وتراوح سعر صرف الليرة السورية الحقيقي في السوق السوداء، خلال الأيام القليلة الماضية، مابين 2850 و3000، وسط انهيارات متسارعة بقيمتها.

وتسبب إصرار النظام على عدم الاعتراف بانهيار قيمة عملته بعزوف الكثير من التجار عن الاستيراد والتصدير، نتيجة استيرادهم المواد بالدولار واضطرارهم لطرحها في السوق المحلية بالسعر الذي حدده البنك المركزي، وهو أقل من نصف القيمة الفعلية.

ويعاني نظام الأسد من أزمة اقتصادية خانقة، انعكست على معظم مجالات الحياة، وشلت مؤسساته ومشاريعه، نتيجة العقوبات الأمريكية المفروضة عليه بموجب قانون "قيصر"، الذي بدأ تطبيقه أواخر شهر حزيران الماضي، لمعاقبة النظام على جرائمه بحق آلاف السجناء وقتلهم تحت التعذيب بطرق وحشية.













تعليقات