معجزة طبية.. أطباء سوريون يعيدون وصل يد مبتورة لشاب في مدينة حلب

معجزة طبية.. أطباء سوريين يعيدون وصل يد مبتورة لشاب في مدينة حلب
  قراءة
الدرر الشامية:

تمكن أطباء سوريون من إعادة وصل يد مقطوعة لشاب، في مطلع العقد الثالث من مدينة حلب، بعمل جراحي دقيق، استمر لعدة ساعات.

وذكرت مصادر محلية أن العمل الجراحي أجري في مشفى البيان التخصصي بحي الشعار في مدينة حلب، حيث أعاد فريق طبي وصل كف مبتورة خلال وقت تجاوز عشر ساعات.

ونشر موقع "الجميلية الآن" تفاصيل العملية حيث وضع الأطباء اليد المبتورة في سائل ملحي مغذي؛ وتم إيقاف النزيف وتأمين وحدات لتعويض الدم النازف، بالإضافة إلى رفد العضو المبتور بالسيرومات.

ويحتاج الشاب بعد إجراء العملية لإجراء علاج فيزيائي لعودة يده إلى حركتها الطبيعية، وبذل ذويه والطبيب المشرف عليه جهودًا في مراقبته، بحسب توصيات الأطباء الذين أجروا العملية.

وسبق أن أجرى فريق طبي سوري من جراحي الأوعية والصدر، مطلع شهر أغسطس/آب الماضي، عملية جراحية شديدة الصعوبة داخل المشفى الجراحي التخصصي في مدينة إدلب، لطفلة عمرها 12 عامًا، مصابة بمرض عسر بلع شديد، مع شك بانضغاط خارجي للمريء، حيث شرع الفريق بتنفيذ عدة فحوصات واكتشفوا وجود تشوه نادر وانضغاط شديد بوعاء كبير خلف المريء، وتم إنجاز العملية بنجاح رغم تعقيدها وندرة حالتها عالميًّا.













تعليقات