إسرائيل تنفذ أول عملية مخابراتية في الإمارات بعد التطبيع.. وتصريح عاجل من شرطة دبي

إسرائيل تنفذ أول عملية مخابراتية في الإمارات بعد التطبيع.. وتصريح عاجل من شرطة دبي
  قراءة
الدرر الشامية:

نفذت جهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) أول عملية مخابراتية في الإمارات بعد التطبيع بين الجانبين، فيما صدر تصريح عاجل من شرطة دبي بشأن الواقعة.

ونقلت صحيفة "يسرائيل هيوم" الإسرائيلية، اليوم الأحد، عن مصادر في الجالية اليهودية بدبي قولها: "تم اعتقال مواطنين إسرائيليين اثنين في دبي بزعم قيامهما بتصوير منشأة حكومية".

وأضافت الصحيفة: أن "وزارة الخارجية الإسرائيلية لا زالت تحقق في القضية"، مؤكدةً أن "عددًا لا بأس به من الإسرائيليين يتواجدون حاليًا في دولة الإمارات".

وتابعت "يسرائيل هيوم": "دخل العديد من الإسرائيليين إلى الإمارات من خلال دعوات وردت من مسؤولين رسميين في الدولة أو من خلال جوازات سفر أجنبية".

بدورها، نفت القيادة العامة لشرطة دبي، "ما تم تداوله من شائعات" حول اعتقالها لشخصين من الجنسية الإسرائيلية في دبي، مؤكدة أن هذه الشائعة "لا أساس لها من الصحة".

ودعت الشرطة كافة أفراد المجتمع، إلى عدم نشر وتداول الأخبار غير الصحيحة، وضرورة تحري الدقة واستقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.













تعليقات