بشار الأسد يوجِّه رسالة إلى قواته وميليشياته.. تتضمن طلبًا بشأن سوريا

بشار الأسد يوجِّه رسالة إلى قواته وميليشياته.. تتضمن طلبًا بشأن سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

وجَّه رئيس النظام السوري بشار الأسد، رسالة إلى قواته وميليشياته والتي تضمنت طلبًا بشأن الأراضي السورية الخارجة عن سيطرته.

ووصف "الأسد" في كلمته عبر مجلة "جيش الشعب" الموالية، عمليات قتل الشعب السوري والتدمير في البلاد منذ اندلاع الثورة السورية، بأنها "إنجاز عظيم".

وزعم بشار الأسد، الذي وصفه ناشطون بأنه "أكبر إرهابي في العالم"، بأن "رجال الجيش كانوا مع شعبنا الأبي في مختلف مراحل الحرب الإرهابية العدوانية أسيادا وأحرارا وأباة".

وأردف بقوله: "تجلى بوضوح على امتداد ما يزيد عن تسع سنوات من عمر هذه الحرب الإجرامية التي مارست فيها القوى الاستعمارية شتى أشكال الإرهاب والعدوان على سوريا وشعبها الصامد"، حسب وصفه.

وختم "الأسد" كلمته بدعوة أفراد الجيش إلى "مواصلة مسيرتكم المظفرة.. مسيرة الرجولة والبطولة والتضحية والفداء التي تستكملون من خلالها تحرير كامل تراب الوطن من شراذم الإرهاب ودنس الاحتلال".

جدير بالذكر أن بشار الأسد وجيشه الطائفي العلوي بدعم من الميليشيات الإيرانية وروسيا يشنون حربًا ضد الشعب السوري، الذي خرج في ثورة تطالب بإزاحته من الحكم.












تعليقات