هجمات جوية جديدة تستهدف قاعدة "حميميم" الروسية في اللاذقية

هجمات جوية جديدة تستهدف قاعدة "حميميم" الروسية في اللاذقية
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، مساء الأحد، عن تعرّض قاعدة "حميميم" العسكرية على الساحل السوري، لهجمات جديدة، بطائرات مسيّرة.

واتهمت الوزارة في بيانٍ لها الفصائل المسلحة بالهجوم على قاعدة "حميميم" بطائرات مسيّرة، مؤكدة إسقاط الطائرات دون وقوع أي خسائر في القاعدة.

وقال البيان الروسي إن وسائل الدفاع الجوي الروسية رصدت في الساعة 22:30 من يوم 11 تموز/ يوليو، طائرات مسيرة كانت تقترب من منطقة القاعدة الجوية الروسية من الاتجاه الشمالي الشرقي"، وفقًا لوكالة "سبوتنيك".

وزعمت أنه "وسائل الدفاع الجوي الروسية، تمكنت من تدمير طائرتين مسيرتين للمسلحين مزودتين بذخائر قتالية، على بعد 5 كيلومترات من القاعدة الجوية".

وأوضحت الوزارة أنه "لا توجد أي خسائر مادية أو بشرية أو إصابات. تعمل قاعدة حميميم وفقًا لبرنامجها".

ويرى مراقبون أن التصريحات الروسية تأتي في إطار التبرير لحملتها العسكرية الشرسة على منطقة خفض التصعيد في ريفي إدلب وحماة، والتي تربطها بوقف الهجمات المجهولة على قاعدة "حميميم" بريف اللاذقية.












تعليقات