الليرة السورية تُسجل سعرًا مفاجئًا في أسواق الصرف أمام الدولار الأمريكي

الليرة السورية تُسجل سعرًا مفاجئًا في أسعار الصرف أمام الدولار الأمريكي
  قراءة
الدرر الشامية:

سجَّلت الليرة السورية، اليوم الثلاثاء؛ تحسنًا جديدًا في سعر صرفها أمام الدولار وباقي العملات الأجنبية، وذلك بعد تذبذب ما بين الانخفاض والارتفاع خلال الأيام الماضية.

ويسيطر العجز على مؤسسات "نظام الأسد" المالية لمواجهة الانهيار الكبير لـ"الليرة السورية"، لا سيما بعد إقرار الولايات المتحدة لـ"قانون قيصر" وتشديد العقوبات الاقتصادية.

الأسعار في دمشق:

1 دولار أمريكي = 2290 ليرة للشّراء، و2330 للبيع.

1 يورو = 2585 ليرة للشّراء، و2635 للبيع.

1 ليرة تركية = 332 ليرة للشّراء، و340 للبيع.

1 دينار أردني = 3233 ليرة للشّراء، و3298 للبيع. 

1 ريال سعودي = 608 ليرات للشّراء، و622 للبيع.

الأسعار في حلب:

1 دولار أمريكي = 2250 ليرة للشّراء، و2300 للبيع.

1 يورو = 2547 ليراة للشّراء، و2609 للبيع.

1 ليرة تركية = 326 ليرة للشّراء، و335 للبيع.

1 دينار أردني = 3177 ليرة للشّراء، و3255 للبيع.

1 ريال سعودي = 598 ليرة للشّراء، و614 للبيع.

أسعار الذهب:

غرام عيار 18 =  97637 ليرة سورية.

غرام عيار 21 = 113910 ليرات سورية.

وتسبب إيقاف تسليم الودائع بالعملات الأجنبية في لبنان، والتي يعتبرها نظام الأسد أحد المنافذ الأخيرة المتبقية له للتفلّت من العقوبات الاقتصادية المفروضة عليه، في انهيار الليرة السورية.

وخسر "نظام الأسد" العديد من الموارد والسيولة النقدية التي كانت توفرها المناطق المحررة التي كانت تسيطر عليها فصائل الثوار، إضافة إلى أن العمليات العسكرية والتقدم البري لا سيما بإدلب، حرمه من إيرادات هائلة بالقطع الأجنبي.

وفقدت الليرة السورية ثلث قيمتها مقابل الدولار، منذ مطلع العام الجاري؛ حيث انخفضت قيمتها مقابل الدولار خلال أسبوعين من 900 ليرة إلى 1200 في السوق غير الرسمية، مسجلة رقمًا قياسيًّا في قيمة الانخفاض.












تعليقات