انهيار عسكري بصفوف المرتزقة السوريين والروس في ليبيا.. "بلومبيرغ" تكشف التفاصيل

انهيار عسكري بصفوف المرتزقة السوريين والروس في ليبيا.. "بلومبيرغ" تكشف التفاصيل
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت وكالة "بلومبيرغ" الأمريكية، عن انهيار كبير في صفوف المرتزقة السوريين الموالين لـ"نظام الأسد" وعناصر شركة "فاغنر" الروسية في ليبيا، والذين يقاتلون بجبهة اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

ونقلت الوكالة عن عمدة بلدة "بني وليد" الليبية، سالم عليوان، أن مئات من المرتزقة الذين أرسلتهم شركة فاغنر التي يديرها أحد المقربين من الرئيس الروسي فلاديميربوتين وصلوا إلى البلدة بعد فرارهم من جبهات القتال حول طرابلس. 

وأفاد مسؤولون غربيون، بأن هناك أكثر من 1400  مرتزق روسي تم نشرهم لدعم "حفتر"، فيما أكد عمدة بني وليد، -بحسب "بلومبيرغ"- أنهم يعارضون المرتزقة الأجانب في بني وليد وفي ليبيا.

وفي السياق، ذكر موقع "أويل برايس" في افتتاحية له، أن روسيا قد أهينت في ليبيا، مع أنها نفت أية علاقة لها بالمرتزقة الروس في ليبيا.

واعتبر الموقع، أن نشر تركيا نظام صواريخ "أرض - جو" في ليبيا بحيث أثر على قدرة الطائرات المسيرة التي قدمتها الإمارات لحفتر، مما صعب على الجنرال الفوز بالحرب الجوية.

جدير بالذكر أنه في الأسابيع الماضية خسر حفتر العديد من المواقع بحيث بات هدفه السيطرة على العاصمة بعيد المنال، وذلك إثر سقوط قاعدة الوطية الجوية، وهجمات حكومة الوفاق على "ترهونة" بدعم تركي.












تعليقات