"المغامسي" يقدم أول "قربان" إلى محمد بن سلمان للعفو عنه.. ويصدم جمهوره

"المغامسي" يقدم أول "قربان" إلى محمد بن سلمان للعفو عنه.. ويصدم جمهوره
  قراءة
الدرر الشامية:

قدم الداعية السعودي محمد صالح المغامسي، أول قربان إلى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، للعفو عنه، وذلك بعد عزله من منصب إمام وخطيب "جامع قباء" في المدينة المنورة.

وشنَّ "المغامسي"؛ هجومًا عنيفًا وغير مبرر وفي توقيت غريب على جماعة الإخوان المسلمين، بزعم أنها تسعى  لاستهداف القيادة السعودية وعلماء المملكة، إضافة إلى سبهم لأول مرة.

وقال صالح المغامسي في تغريدة على حسابه بموقع "تويتر": "(أمْ حسِبَ الذين في قلوبهم مرضٌ أنْ لّنْ يُخرجَ اللهُ أضْغانهُم) ما أقرب معنى هذه الآية اليوم مما تَبثه (جماعة الإخوان المُسيئين)".

وأضاف "المغامسي" أن "(الخوارج الأشتاتُ المارقون) يبثون نحو بلادنا الغالية -قادة وعلماء وشعبًا-ومع ذلك يأبى الله إلاّ أَنْ ينكصوا على أعقابهم، وستموت الحيّة وسمّها في رأسها".

ومثّلت تغريدة صالح المغامسي صدمة لجمهوره على "تويتر" لاستخدامه ألفاظًا لا تليق بداعية مشهور، ضد جماعة كان يقول إن فيهم العلماء وهي جماعة تحتاج إلى تغيير سياساتها في بعض الأمور.

ووصف مغردون هجوم "المغامسي" المفاجئ على الإخوان المسلمين بأنه أول قربان إلى "بن سلمان" للعفو عنه وإعادته إلى منصبه، مؤكدين أنه سيقدم الفترة المقبلة العديد من التنازلات للوصول إلى مبتغاه.

وكانت السلطات السعودية عزلت "المغامسي" عن إمامة وخطابة جامع قباء في المدينة المنورة، وأوقفت برامجه التلفزيونية وذلك بسبب تغريدة طالب فيها بالإفراج عن السجناء بسبب فيروس كورونا.











تعليقات