الحرب تشتعل.. محمد بن سلمان يوجه "ضربة تحت الحزام" لـ"بوتين"

الحرب تشتعل.. محمد بن سلمان يوجه "ضربة تحت الحزام" لـ"بوتين"
  قراءة
الدرر الشامية:

وجه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، "ضربة تحت الحزام" إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وذلك في إطار حرب النفط المشتعلة بين الرياض وموسكو.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصادر تجاربة، أن السعودية تخطط للاستحواذ على حصة روسية من النفط في السوق العالمية، بعرض أسعار غير مسبوقة على شركات تكرير البترول في أوروبا.

وقالت المصادر: إن "السعودية عرضت أن تغمر أوروبا بالنفط عند أسعار منخفضة تصل إلى 25 دولارًا للبرميل، مستهدفة بشكل خاص شركات التكرير الكبرى التي تعتمد على النفط الروسي".

وأشارت إلى أن "شركات تكرير أوروبية من بينها توتال وبي.بي وإيني وسوكار حصلت جميعها على تأكيد بتلقي إمدادات نفط خام سعودية إضافية في أبريل/نيسان".

ورفضت موسكو دعم تخفيضات جديدة أعمق، وردّت الرياض بفتح باب الضخ في السوق على مصراعيه، وتعهدت بإيصاله إلى كميات قياسية.

وكانت السعودية، أكبر مصدر للنفط في العالم، ذكرت أنها ستطلق برنامجًا لتعزيز الطاقة الإنتاجية للمرة الأولى خلال أكثر من عشر سنوات.

ورأى مراقبون أن البرنامج السعودي رسالة إلى روسيا والمنافسين الآخرين باستعدادها لخوض معركة طويلة بخصوص مستويات الإنتاج والحصص السوقية.

وتشير تقديرات إلى محمد بن سلمان، يشرف بنفسه على حرب النفط التي يخوضها مع شقيقه وزير الطاقة عبد العزيز بن سلمان، ضد "بوتين".











تعليقات