رئيس تحرير أكبر صحيفة تركية: لم يعد هناك دولة اسمها سوريا.. وهذه خطة تركيا الجديدة

رئيس تحرير أكبر صحيفة تركية: لم هناك دولة اسمها سوريا.. وهذه خطة تركيا الجديدة
  قراءة
الدرر الشامية:

رأى رئيس تحرير أكبر صحيفة تركية والمقربة من حزب "العدالة والتنمية" الحاكم، أنه لم يعد هناك دولة اسمها سوريا، موضحًا خطة تركيا الجديدة.

وقال الصحفي التركي إبراهيم قراغول، رئيس تحرير صحيفة "يني شفق": لم "يعد هناك دولة اسمها سوريا، بل هناك دولة مقسمة على الأرض والخريطة بسبب التجاذبات الدولية".

ولفت "قراغول" في مقال نشرته الصحيفة على موقعها لإلكتروني، إلى خطورة تطورات الوضع في الشمال السوري، وذلك بعد استهداف نظام الأسد للقوات التركية في إدلب.

وأكد الصحفي التركي، أن "تركيا ستسعى في ظل تنامي هذه الفوضى إلى حماية حدودها الجنوبية من أي شيء، ولهذا بحسب قوله تركيا تمتلك حق الدفاع المشروع".

وختم رئيس تحرير "يني شفق"، بالإشارة إلى أن "هناك بعض الدول مثل إسرائيل وفرنسا والإمارات ومصر وروسيا والسعودية تحيك لعبة خطيرة ضد تركيا".

وتجري السلطات التركية مفاوضات مع الروس بهدف وقف التصعيد على إدلب والالتزام بإطلاق النار، عقب مقتل جنود أتراك على يد "قوات الأسد". 









تعليقات