"تيك توك" TikTok الصيني يروج للعنصرية ضد السوريين في تركيا

"تيك توك" TikTok الصيني يروج للعنصرية ضد السوريين في تركيا
  قراءة
الدرر الشامية:

سمح تطبيق التواصل الاجتماعي الصيني "تيك توك" TikTok، بالترويج للعنصرية ضد السوريين المقيمين في تركيا، في ظل الحملة الممنهجة ضدهم في بلاد اللجوء. 

وانتشر مقطع فيديو لشاب تركي على تطبيق  "تيك توك" وهو يتحدث بلهجة سورية ركيكة، قائلًا: "أخي أنا سوري، الأسد يضربنا بالقنابل، وتركيا جميلة".

وأضاف الشاب التركي، بلهجة تحريضية وعنصرية ضد السوريين: "نحن إخوة مسلمون، أردوغان يعطينا المال، أنا أدخن الشيشة، وأنت تعمل طوال اليوم".

واستغلت حسابات معادية للسوريين في تركيا على مواقع التواصل الاجتماعي بالترويج لمقطع فيديو، زاعمة أنه لشاب سوري في محاولة لتأليب الرأي العام ضدهم.

من جانبها، علقت قناة "TRT world" على الفيديو، بقولها: إن "هذا الكلام يُعزِّز مشاعر العداء للسوريين داخل المجتمع التركي؛ إذ تعتقد شريحة من الأتراك أن السوريين يتلقون مساعدات مالية من الدولة".

ويشكل السوريون البالغ عددهم حاليًّا 3.5 ملايين، 4.4 في المئة من سكان تركيا، ويعيش 3 في المائة منهم فقط في المخيمات، بينما يعيش 97 بالمائة في المدن.

جدير بالذكر أن تطبيق "تيك توك" TikTok مملوك لشخص صيني مقرب من الحكومة الشيوعية ويزودهم بالبيانات للتجسس على المستخدمين.









تعليقات