وزير الخارجية التركي يعلن فشل اجتماع أنقرة بشأن إدلب

وزير الخارجية التركي يعلن فشل اجتماع أنقرة بشأن إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اليوم الاثنين، فشل اجتماع الوفدين الروسي والتركي بشأن إدلب.

وأكد جاويش أوغلو، في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره السلوفيني ميروسلاف جيرار، إن اجتماع السبت بين الوفدين الروسي والتركي لم يتمخض عنه أي اتفاق حول الأوضاع في محافظة إدلب.

وقال أوغلو: "لو تم التوصل لاتفاق في الاجتماع الماضي مع الوفد الروسي حول إدلب، لما كانت هناك حاجة لاجتماع اليوم".

وأشار إلى أنه جرى تبادل وجهات النظر وعرض مقترحات الجانبين خلال اجتماع السبت بين الوفدين التركي والروسي.

ودعا وزير الخارجية التركي إلى ضرورة الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار في إدلب، بحسب وكالة "الأناضول".

وأضاف أن الجانب المهم بالنسبة لتركيا، هو وقف إطلاق النار في إدلب وإتاحة الفرصة لعودة النازحين إلى ديارهم.

وأردف قائلًا: "الرئيس رجب طيب أردوغان، أكد مرارًا لنظيره الروسي فلاديمير بوتين، أن تركيا ستتخذ تدابيرها في حال استمر النظام السوري بهجماته، وكذلك أبلغت نظيري سيرغي لافروف بذلك".

ونوه إلى استحالة الحديث عن المسار السياسي وتفعيل عمل لجنة صياغة الدستور في ظل استمرار هجمات النظام السوري وتهجير المدنيين وقتلهم.

ولفت إلى احتمال عقد لقاء بين الرئيسين أردوغان وبوتين، في حال فشل اجتماع الوفدين في التوصل إلى اتفاق بشأن الأوضاع في إدلب.

وتشهد اليوم العاصمة التركية أنقرة اجتماعًا ثانيًا بين الوفدين التركي والروسي لبحث مستجدات الأوضاع في إدلب.

ويأتي هذا وسط تصعيد في إدلب حيث أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل 5 جنود من قواتها في قصف من قوات النظام على مطار تفتناز.








تعليقات