اغتيال رئيس "لجنة المصالحات" في كناكر بريف دمشق.. وتمزيق صور بشار الأسد (صور)

اغتيال رئيس "لجنة المصالحات" في كناكر بريف دمشق.. وتمزيق صور بشار الأسد
  قراءة
الدرر الشامية:

اغتال مجهولون، رئيس لجنة المصالحة التابع لنظام الأسد في مدينة كناكر بريف دمشق، فيما انتشرت كتابات مناهضة للنظام السوري على جدران المباني العامة.

وبحسب مصادر ميدانية، فإن مجهولين استهدفوا بعبوة ناسفة رئيس لجنة المصالحة  بكناكر، بهجت الحافظ ، التابع لفرع الأمن العسكري في بلدة "سعسع"؛ مما أدى إلى مقتله على الفور.

وأضافت المصادر: أن مجهولين مزقوا صورًا لرئيس النظام السوري بشار الأسد"، والتي كانت موجودة على مبنى البلدية في المدينة.

وفي ذات السياق، خطَّ مجهولون عبارات وشعارات مناهضة لـ"نظام الأسد" على جدران المدينة، وأظهرت صور متداولة عبارات تندد بلجنة المصالحة وتطالب بالإفراج عن المعتقلين.

وشهدت مدينة كناكر، خلال الأسابيع الماضية، توترًا أمنيًّا، بعد استهداف مسلحين مجهولين للمرة الأولى، الحواجز الأمنية التابعة لنظام الأسد، في المدينة.

كما نظم عدد من الأهالي المدنيين، الأسبوع الماضي وقفة احتجاجية، في المدينة، تطالب بالكشف عن مصير المعتقلين في سجون نظام الأسد، وطرد الميليشيات الإيرانية من سوريا.

يذكر أن نظام الأسد، فرض سيطرته على مدينة كناكر في الغوطة الغربية، في شهر ديسمبر/كانون الأول 2016، بعد اتفاق تسوية برعاية روسية، تضمن تهجير عدد كبير من ثوار المحافظة إلى الشمال المحرَّر.








تعليقات