فضيحة جديدة تهز الأسرة الحاكمة في الكويت

فضيحة جديدة تهز الأسرة الحاكمة في الكويت
  قراءة
الدرر الشامية:

هزت قضية جديدة الرأي العام في الكويت بعد تهديد أحد أمراء الأسرة الحاكمة في البلاد "آل صباح" لمسؤول في وزارة التعليم العالي بالقتل.

وذكرت صحيفة "الراي" الكويتية أن وكيل وزارة التعليم العالي تقدم بشكوى إلى أحد مراكز الشرطة اتهم فيها شيخاً من الأسرة الحاكمة بتهديده بالقتل.

وأفاد مصدر أمني للصحيفة بأن "الوكيل الذي تعرض للتهديد، فوجئ بحسب البلاغ الذي تقدم به، بشيخ يدخل عليه في مكتبه، في وجود رئيسة قسم، ومن دون إنذار أخذ يهدد ويتوعد، ليتضح لاحقاً أن زوجته تعمل مع رئيسة القسم الشاهدة على الواقعة".

وأضاف المصدر أن الأمير الكويتي توعد الوكيل أمام رئيسة القسم قائلًا "إذا أحد تعرض لزوجتي راح أدخل عليك بسلاح كلاشنيكوف".

وأشار المصدر إلى أنه تم تسجيل قضية أحيلت إلى التحقيق، وطلب المحقق من الإدارة العامة للمباحث الجنائية التحري في القضية وضبط المتهم، للاستماع إلى أقواله.

وكانت النيابة العامة الكويتية قررت حبس الشيخ عبدالله السالم الأحمد الصباح الأخ غير الشقيق لأمير الكويت على ذمة التحقيق في قضية إهانته للضابط، المقدم صالح الراشد، رئيس قسم تراخيص العاصمة في أكتوبر الماضي.

وكان تسجيل صوتي تداوله مغردون، وقتها وثق تطاول الشيخ عبدالله السالم على رئيس قسم تراخيص العاصمة، بعد محاولات لتمرير معاملة غير قانونية، كونه أحد أفراد الأسرة الحاكمة ما أثار موجة غضب واسعة.

واعتقلت الداخلية الكويتية الأمير، بعد موجة من الاستنكار من قِبَل ناشطين ونخب كويتية عبروا عن غضبهم من تصرف عضو العائلة الحاكمة.











تعليقات