الجيش اللبناني و"حزب الله" يقصفان مسجد بلال في صيدا و"الأسير" يستغيث

الجيش اللبناني وميليشيا "حزب الله" يقصفان مسجد بلال في صيدا و"الأسير" يستغيث
الدرر الشامية:

أرسل الشيخ أحمد الأسير إمام مسجد بلال بن رباح في صيدا رسالة استغاثة عبر حسابه على "تويتر"؛ حيث يشهد المسجد قصفًا مدفعيًا ثقيلاً ومحاولة اقتحام من قبل الجيش اللبناني وميليشيا "حزب الله".

وقال الشيخ الأسير في استغاثته: "في هذه الأثناء شقق سلاح حزب اللات في محيط مسجد بلال تمطرنا بالقذائق الصاروخية والرصاص، والجيش اللبناني لم يقف متفرجًا، بل مشاركًا".

وتوجه الشيخ الأسير بنداء عاجل إلى "جميع مناصرينا في جميع المناطق: هبوا لنجدتنا، يتم قتلنا من قبل حزب اللات والجيش اللبناني، توجهوا فورًا إلى صيدا".

ودعا الأسير الشيخ في ختام استغاثته جميع العسكريين السنة في الجيش اللبناني إلى الانشقاق فورًا وعدم المشاركة في قتل إخوانه، وجميع المناصرين في خارج لبنان إلى النزول للشوارع ونجدتنا في الحرب التي تشن علينا من قبل حزب اللات".




إقرأ أيضا