الغارديان: "نبع السلام" ستدفع أوروبا لمنح تركيا مزيدًا من الأموال

الغارديان: "نبع السلام" ستدفع أوربا لمنح تركيا مزيداً من الأموال
  قراءة
الدرر الشامية:

قالت صحيفة "الغارديان" البريطانية، إن العملية العسكرية التركية أثارت مخاوف أوروبا من زيادة حدة اللاجئين السوريين، وجعلها تفكر في منح تركيا مزيدًا من الأموال لمنع تدفق اللاجئين.

وأكدت الصحيفة، أن اليونان طالبت أوروبا بضرورة مناقشة الموضوع خلال قمة الاتحاد المقبلة، والتي من المفترض أن تنعقد هذا الأسبوع، بعد أن أطلق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تهديدًا قال فيه إن تركيا "ستفتح بواباتها" أمام 3.6 ملايين لاجئ سوري موجودين في بلاده.

وأبدت ألمانيا مخاوف مشابهة، حيث حذر وزير الداخلي الألماني، هورست زيهوفر، من تكرار الفوضى التي ضربت أوروبا بعدما قام مليون سوري بعبور اليونان في طريقهم إلى أوروبا في 2015.

وما يزيد المخاوف الأوروبية تصعيد نظام الأسد من عملياته العسكرية التي تستهدف إدلب، مما يعني اشتعال كامل الشمال السوري، وما سيعقب ذلك من نزوح أكثر من مليون شخص.

وتتهم تركيا، بروكسل بعدم الوفاء بوعودها، بما في ذلك تعهدات بمنح تركيا 6 مليار يورو كمساعدات للاجئين، وتسعى عدة دول في الاتحاد الأوروبي، بحسب صحيفة "الغارديان"، وعلى رأسها اليونان، للضغط على باقي دول الاتحاد لدفع المزيد من المساعدات المالية لتركيا.

وارتفعت موجات اللجوء نحو الشواطئ اليونانية قبل أن تبدأ تركيا عمليتها العسكرية، وشهدت أعلى مستويات لها منذ مارس/آذار 2016، حيث تم التوصل حينها لاتفاق بين تركيا ودول الاتحاد الأوروبي لمنع الهجرة غير الشرعية.












تعليقات