مسؤول أمريكي يحذر من صدام عسكري بين القوات الأمريكية والتركية شرق الفرات

مسؤول أمريكي يحذر من صدام عسكري بين القوات الأمريكية والتركية شرق الفرات
  قراءة
الدرر الشامية:

حذر مسؤول في الإدارة الأمريكية، من إمكانية حصول صدام بين قوات بلاده والقوات التركية التي تنفذ عملية "نبع السلام" العسكرية في شمال شرقي سوريا.

وقال المسؤول الأمريكي، اليوم الأحد، بحسب ما نقلت عنه وكالة "أسوشيتد برس" والذي رفض التصريح عن اسمه، إن القوات الأمريكية الموجودة في شمال سوريا المعرضة لخطر "العزلة" يمكن أن تشتبك مع القوات التي تدعمها تركيا، مضيفًا أن الوضع في شمال شرق سوريا يتدهور بسرعة مع تقدم القوات المدعومة من تركيا ويمكن أن يعزل القوات الأمريكية على الأرض.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن التطور على الأرض يزيد بسرعة من خطر المواجهة بين القوات المدعومة من تركيا والقوات الأمريكية في المنطقة.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" أعلنت أمس السبت، أن قوات أمريكية في محيط مدينة عين عرب شمال شرقي سوريا تعرضت للقصف المدفعي من مواقع تركية، أمس الجمعة، بينما نفت وزارة الدفاع التركية أي استهداف للمواقع الأمريكية في المنطقة.

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، حذر أنقرة، قبيل انطلاق عملية "نبع السلام" من تعرض أي جندي أمريكي للأذى شرق الفرات، مهددًا بتدمير الاقتصاد التركي.











تعليقات