مقاول الجيش المصري الهارب يفجر مفاجأة ستحدث مع محمد بن سلمان بعد عزل "السيسي"

مقاول الجيش المصري الهارب يفجر مفاجأة ستحدث مع محمد بن سلمان بعد عزل "السيسي"
  قراءة
الدرر الشامية:

فجر مقاول الجيش المصري الهارب، محمد علي، مفاجأة ستحدث مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بعد عزل الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي.

وأكد محمد علي في مقطع فيديو جديد بثه على صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك"، أن القيادة المصرية الجديدة التي ستخلف "السيسي" ستتخذ قرارًا قد يوتر العلاقات مع السعودية.

وأشار مقاول الجيش المصري، إلى أن القيادة المصرية الجديدة، ستفاجئ محمد بن سلمان، بإلغاء بيع جزيرتي تيران وصنافير، مؤكدًا أنهما ملك للدولة المصرية، وليس للسعودية.

وهاجم محمد علي، "السيسي" بسبب قرار بيع جزيرتي تيران وصنافير، معتبرًا أن الرئيس المصري منهحما هدية إلى محمد بن سلمان، الذي كان يسعى لإتمام الصفقة بـ"شكل مريب" -وفق وصفه-.

واعتبر مقاول الجيش المصري الهارب، أن منح الجزيرتين هو دين على "السيسي" بعد دعمه بقوة من جانب العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده محمد بن سلمان، لتثبيت حكمه.

وزعم محمد علي، أن المستفيد الوحيد من صفقة بيع "تيران وصنافير" هي كيان الاحتلال الإسرائيلي؛ إذ أصبح مضيق تيران مياه دولة ولا يحق للجيش المصري إغلاقه على موانئ إسرائيل أثناء الحرب.

وكان محمد علي، الذي يملك إحدى أكبر شركات المقاولات المصرية ويعمل مع الجيش المصري، هرب إلى إسبانيا، وقاد حملة ضد "السيسي" بسبب "الفساد والقمع"؛ مطالبًا بعزله.

وتضاربت التحليلات بشأن محمد علي، حيث يرى فريق أنه هناك جهات سيادية في مصر تقف خلفه لعزل "السيسي" بعد صناعة مظاهرات في الشارع، فيما يتهمه آخرون بأنه "عمل قطري - تركي" ضد "السيسي".




تعليقات