هجوم يطال صهاريج نفط متوجهة إلى "نظام الأسد" غرب الرقة

هجوم يطال صهاريج نفط متوجهة إلى نظام الأسد غرب الرقة
  قراءة
الدرر الشامية:

تعرضت صهاريج نفط تابعة لشركة "القاطرجي" لهجوم عنيف، فجر اليوم الأحد، نفذه مجهولون مستخدمين فيه عددًا من القنابل اليدوية، ما أسفر عن اشتعال عدة صهاريج كانت تنقل النفط إلى "نظام الأسد".

وقال موقع "جُرف نيوز" المختص بنقل أخبار المنطقة الشرقية من سوريا، إن مسلحين مجهولي الهوية فتحوا نيران أسلحتهم الرشاشة، وأطلقوا قنابل يدوية على صهاريج نفط في منطقة سيطرة "قسد" غرب الرقة.

وأضاف الموقع، أن الهجوم أسفر عن احتراق عدة صهاريج بشكل كامل، كانت متجهة إلى مناطق سيطرة النظام، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

ونوه الموقع إلى أن هذا الهجوم يعتبر الثاني من نوعه خلال الشهر الجاري، حيث تم مطلع الشهر الجاري إحراق ثلاثة صهاريج تابعة لـ"القاطرجي" أيضًا قرب بلدة عين عيسى شمال الرقة.

وكانت صفحات موالية قد ذكرت في وقت سابق هروب مالك شركة القاطرجي" محمد قاطرجي" خارج الأراضي السورية بعد صدور مذكرة اعتقال بحقه، على خلفية الحملة التي تشنها حكومة النظام لمحاربة الفساد، على حد زعمها.

يذكر أن شركة "القاطرجي" تعتبر إحدى أكبر الشركات التي تهرب النفط من مناطق سيطرة "قسد" تجاه مناطق سيطرة نظام الأسد، حيث أن الولايات المتحدة الأمريكية تفرض سلسلة عقوبات اقتصادية على نظام الأسد من ضمنها حظر توريد النفط الخام إليه.



تعليقات