مفاجأة.. الكشف عن خطة روسية للإطاحة بـ"بشار الأسد"

مفاجأة.. الكشف عن خطة روسية للإطاحة بـ"بشار الأسد"
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت تقارير إعلامية، اليوم الأربعاء، عن خطة روسية للإطاحة برأس النظام السوري بشار الأسد

وذكرت إذاعة "راديو الكل"، نقلًا عن مصادر خاصة لم تسمها، قولها إن السبب الحقيقي وراء وضع رامي مخلوف، قيد الإقامة الجبرية هو تنسيقه برفقة والده مع القوات الروسية من أجل استلامه السلطة في سوريا خلال المرحلة الانتقالية عوضًا عن بشار الأسد.

وأضافت المصادر، أن مخابرات حزب الله اللبناني هي من اكتشفت عملية التنسيق هذه، حيث قام نائب أمين عام حزب الله "نعيم قاسم"، بإخبار بشار الأسد بتلك المعلومات.

وكان رجل الأعمال السوري "فراس طلاس"، ابن وزير الدفاع السابق قد قال في وقت سابق، إن سبب الخلاف مالي، يعود إلى طلب بشار مبلغ ملياري "لم يحدد العملة" من "رامي" الذي تحجج بعدم وجود سيولة مباشرة لهذا المبلغ.

يذكر أن رامي مخلوف، يعتبر رجل الأعمال الأول في سوريا، حيث يملك هو وإخوته عشرات الشركات المالية، وتقدر ثروتهم بعشرات مليارات الدولارات الأمريكية، كما أنه يملك معظم أسهم شركة الاتصالات السورية "سيرياتل"، فضلًا عن تحكمه في معظم القرارات الاقتصادية في سوريا.



تعليقات