مصادر: تركيا تخطط لقيادة أخطر مشروع تخشى منه السعودية.. يتعلق بالحرمين

مصادر: تركيا تخطط لقيادة أخطر مشروع تخشى منه السعودية.. يتعلق بالحرمين
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر، أن تركيا تخطط لقيادة أخطر مشروع تخشى منه السعودية والذي يتعلق بالحرمين الشريفين المسجد الحرام والمسجد النبوي.

وقالت المصادر -بحسب صحيفة "WATAN"-: إن "السلطات التركية تدرس إنشاء هيئة إسلامية مستقلة تدير شؤون الحرمين (المسجد الحرام والمسجد النبوي) بين أكثر من دولة إسلامية".

وأشارت إلى أن أبرز الدول المرشحة لإدارة الهيئة الإسلامية المستقلة هي تركيا وماليزيا وإندونيسيا وباكستان وإيران، إلى جانب السعودية.

وأوضحت المصادر، أن الخطوة التي تسعى إليها تركيا هي للرد على ما يوصف بـ"تسيس السعودية للحج"، حيث ستتولى أنقرة مسألة تدويل ملف الحرمين.

وتستشهد تركيا بـ"تسيس السعودية للحج"، بمنع الشخصيات المعارضة للأنظمة العربية من الذهاب إلى مكة والمدينة ومنع الحجاج القطريين، وإلقاء القبض على شخصيات سياسية وتسليمها إلى دولهم.

ومن أبرز الدول التي ستساند أنقرة في خطواتها باعتبارها القوة الإسلامية الأبرز، هي إيران التي تسعى في الأصل لقضية تدويل الحرمين؛ فضلًا عن قطر التي هي على خلافات مع السعودية؛ وفقًا للمصادر.

وترفض السعودية مسألة تدويل الحرمين أو التدخل في إدارة المسجدين الحرام والنبوي، باعتبارها يخضعان لسلطة السعودية، ولا يسمح لأي جهة بالمساس بهما.



تعليقات