"القوات اللبنانية" يطارد بشار الأسد ونظامه في "الجنائية الدولية"

"القوات اللبنانية" يطارد بشار الأسد ونظامه في "الجنائية الدولية"
  قراءة
الدرر الشامية:

رفع حزب "القوات اللبنانية"، دعوى قضائية ضد "نظام الأسد" أمام المحكمة الجنائية الدولية، في قضايا تتعلق باعتقال مخابرات الأسد عشرات المواطنين اللبنانين، وإخفائهم داخل الأفرع الأمنية.

وسلَّم الحزب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان "يان كوبيتش"، رسالة حول قضية المعتقلين والمخفيين قسرًا في سجون نظام الأسد، تتضمن توثيق الأسماء والأعداد وتاريخ اعتقالهم؛ وفقًا لـ"أورينت".

وقال الحزب إنه وثق اعتقال نحو 627 شخصًا، جميعهم موثقون في سجلات جمعية المعتقلين اللبنانيين، مؤكدًا أنهم ما زالوا في سجون الأسد، رغم أن الدولة اللبنانية تنفي علمها بوجود معتقل لبناني داخل سوريا، كما يزعم نظام بشار الأسد عدم وجود معتقلين لبنانيين في سجونه.

وتعمل لجنة حقوقية على استكمال دراسة ملف المعتقلين والمخفيين قسرًا في سجون الأسد، تمهيدًا لتقديم دعوى قضائية بحق رئيس النظام، بشار الأسد، أمام المحكمة الجنائية الدولية.

كما يعمل "القوات اللبنانية" على ربط ملف المعتقلين والمخفيين قسرًا بقرار مجلس الأمن رقم 2254، الذي ينص على صياغة دستور جديد لسوريا، ويتضمن الدعوة لإطلاق السجناء السياسيين لدى نظام الأسد، ويعتبر تحقيق هذه الخطوة من العوامل المهمة لنجاح المرحلة الانتقالية.

يذكر أن حزب "القوات" كان قد نظم في وقت سابق، مؤتمرًا يتحدث عن قضية المعتقلين والمخفيين قسرًا في سجون الأسد، تحت عنوان "حقهم يرجعوا"، في المقر العام للحزب في بلدة معراب اللبنانية.



تعليقات