زعيم "الشعب الجمهوري" يطالب "أردوغان" بلقاء "الأسد" دون شروط مسبقة.. ويكشف مفاجأة

زعيم "الشعب الجمهوري" يطالب "أردوغان" بلقاء "الأسد" دون شروط مسبقة.. ويكشف مفاجأة
  قراءة
الدرر الشامية:

دعا زعيم حزب "الشعب الجمهوري" التركي المعارض، كمال كيلشدار أوغلو، اليوم الخميس، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى لقاء رئيس النظام السوري بشار الأسد دون شروط مسبقة.

وقال "كيلشدار أوغلو" في حوار مع صحيفة "خبر ترك": "إن تركيا يجب أن تحافظ على أمنها وهي مجبرة على اتخاذ خطوات لتأمين الحماية اللازمة لها، والتواصل مع الحكومة السورية من أجل إنشاء المنطقة الآمنة شمال شرقي سوريا".

وكشف زعيم حزب "الشعب الجمهوري"، أن حزبه وجه دعوة إلى النظام السوري من أجل حضور الورشة التي سيتم تنظيمها عن اللاجئين السوريين.

وأكد "كيلشدار أوغلو" أنه اقترح في وقت سابق أن تغير تركيا موقفها 180 درجة، مشيرًا إلى أنه يجب أن يكون هناك مؤتمر بشأن سوريا منذ وقت، مضيفًا أنه لا يتمنى أن تكون توقعاته السابقة صحيحة ولكنه اليوم "يدافع عن ذات الفكرة".

وأشار زعيم حزب "الشعب الجمهوري"، إلى أن تركيا "مجبرة على النظر إلى القضية السورية بكل أبعادها ومن الطبيعي إبعاد العناصر الإرهابية عن المعادلة (PYD ،PKK)".

وختم "كيلشدار أوغلو"، بأن على تركيا أن تبتعد عن العناد لأن "القضية ليست قضية أردوغان وإنما قضية تركيا، ولا يجب أن تكون السياسة الخارجية ملطخة بالدماء، وعلى العكس فإن هناك أولويات لدى الدولة ولا توجد أولوية قبل الإنسان".

يذكر أن تركيا بقيادة حزب "العدالة والتنمية" الحاكم موقفًا مؤيدًا للحراك السوري المطالب برحيل رئيس النظام السوري، بشار الأسد، ثم دعمت الفصائل الثورية.



تعليقات