مجلة أمريكية تنقل شهادات العلويين: إما حكم الأسد.. أو ننفصل في سوريا

مجلة أمريكية تنقل شهادات العلويين: إما حكم الأسد.. أو ننفصل في سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

نقلت مجلة "نيويورك بوك ريفيو"، شهادات عن الطائفة العلوية في سوريا، تفيد بأنهم لا يقبلون إلا بحكم رئيس النظام السوري بشار الأسد، او الانفصال بحكم ذاتي.

جاءت هذه الشهادات ضمن استطلاع رأي للعلويين في سوريا شمل آراء صريحة ومتنوعة عن رأيهم في نظام الأسد وفي الثورة وبمستقبل الحكم، أجرتها الباحثة الإسرائيلية إليزابيث تسوركوف.

وقال "ليث" في الاستطلاع وهو ضابط مخابرات: "يمكن للأقليات السورية أن تعيش بدون النظام، ولكن فقط في دولهم الخاصة وليس في سوريا الموحدة.. نحن كعلويين آمنون فقط في ظل النظام أو في دولة مستقلة".

واعتمد النظام على "العلويين" في وحدات الجيش والميليشيات التي أرسلها إلى الخطوط الأمامية، رغم نسبتهم القليلة في سوريا، ما تسبب بخسائر كبيرة في صفوف شباب الطائفة. 

واستعان حافظ الأسد بالعلويين في قيادة الجيش، حيث ينتمي 87% من ضباطه إلى الطائفة العلوية. ويسيطر العلويون على المخابرات، والوحدات العسكرية الخاصة، بما في ذلك قوات النمر، والحرس الجمهوري، والفرقة الرابعة.



تعليقات