الأمن اللبناني يمنع مسيرة حاشدة للاجئين الفلسطينيين نحو البرلمان.. ماذا يحدث؟

الأمن اللبناني يمنع مسيرة حاشدة نحو البرلمان.. ماذا يحدث؟!
  قراءة
الدرر الشامية:

منعت قوات الأمن اللبنانية، مساء اليوم الثلاثاء، مسيرة حاشدة كانت متجهة نحو مقر البرلمان اللبناني بالعاصمة بيروت.

وبحسب وكالة الإعلام اللبنانية، فإن الأمن اللبناني أوقف مسيرة حاشدة للاجئين الفلسطينيين كانت متجهة لمقر البرلمان، رفضًا "لإجراءات تعسفية تجاه العمال والتجار الفلسطينيين في لبنان، وحقهم في العيش بكرامة".

ونظم المسيرة "ائتلاف حق العمل للاجئين الفلسطينيين" ومؤسسات وجمعيات فلسطينية عاملة في لبنان، مؤكدين حصولهم منذ صباح اليوم على تصريح من الأمن اللبناني بالمسيرة.

وأوضح المنظمون أن المسيرة كانت ستنطلق من جسر الكولا في بيروت، وتتوجه نحو مقر البرلمان، لكن قوات الأمن منعتها، فاكتفى المتظاهرون بالتجمع تحت الجسر.

وكانت السلطات اللبنانية، منذ الأحد الماضي، بدأت تلاحق العمّال الفلسطينيين في أماكن عملهم، وتحرر محاضر ضبط قانونيّة وماليّة بحقّ مشغّليهم، تحت شعار "مكافحة العمالة الأجنبية غير الشرعية".

ولكن وزير العمل اللبناني، كميل أبو سليمان، أوضح اليوم، في مقابلة متلفزة، أن خطة وزارته لتنظيم العمالة الأجنبية في البلاد، "لا تستهدف الفلسطينيين"، مشيرًا إلى أنه من بين 550 مخالفة لقانون العمل، جرى ضبطها منذ الأربعاء الماضي، هناك فقط مخالفتان تعودان لمؤسستين كبيرتين يملكهما فلسطينيون"، معتبرًا أن "ردة الفعل الفلسطينية غير مفهومة ولا معنى لها".



تعليقات