ثورة على مواقع التواصل في الأردن بسبب "بابجي"

الحكومة الأردنية تشعل مواقع التواصل بقرارها حجب هذه اللعبة
  قراءة
الدرر الشامية:

اشتعلت مواقع التواصل المختلفة بالمملكة الأردنية الهاشمية، اليوم السبت، فور انتشار قرار للحكومة الأردنية بحجب لعبة "بابجي".

فبحسب تصريحات للرئيس التنفيذي للهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في الأردن، الدكتور غازي الجبور، فإن الحكومة الأردنية اتخذت قرارًا بحجب لعبة "بابجي" الإلكترونية الشهيرة بالمملكة، وفقًا لما نقلته صحيفة "الغد" الأردنية.

وقال "الجبوري" إن "الهيئة بدأت بتطبيق الحجب اعتبارًا من يوم الخميس الماضي"، مؤكدًا أن "القرار جاء منسجمًا مع واجب الهيئة ومسؤوليتها لحماية المستفيدين من خدمات الاتصالات بحسب قانون الاتصالات، حيث ثبتت عالميًّا المخاطر الاجتماعية الكبيرة التي تنجم عن ممارسة تلك اللعبة من العدائية والإدمان والانعزال".

وأشار "الجبوري" إلى أن "الهيئة بدأت قبل حوالي عام ونصف، ببث رسائل توعوية للمستخدمين في الأردن حول أضرار اللعبة ودعوة الأهالي لمراقبة الشباب والأطفال حتى لا ينخرطوا في هذه اللعبة، ومع زيادة وتوسع استخدامها اتخذت الهيئة قرار الحجب".

وفور انتشار الخبر؛ شرع الأردنيون على مواقع التواصل الاجتماعي، في تناول خبر حظر لعبة "بابجي" بغضب، وآخرون علقوا على القرار بطريقة ساخرة، فيما أدهش البعض قرار حجب اللعبة، فيما ظلت المواقع الإباحية متاحة.

ولفت رواد مواقع التواصل إلى أنه كان من الأولى حظر المواقع الإباحية التي تنشر الرذيلة وتبث الفساد الخلقي في المجتمع، عوضًا عن "بابجي" المسلية.

وتعد لعبة "بابجي" من ألعاب البقاء، حيث يحاول اللاعب الحفاظ على حياته داخل اللعبة حتى النهاية، وذلك عبر اتباعه إستراتيجية في تجميع الأسلحة والذخائر لمواجهة  اللاعبين الآخرين وقتلهم.



تعليقات