فصائل "الفتح المبين" تصيب طائرة جديدة للنظام وتدك معاقله في حماة

فصائل "الفتح المبين" تصيب طائرة جديدة للنظام وتدك معاقله في حماة
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت فصائل معركة "الفتح المبين" اليوم الجمعة عن إصابة طائرة مروحية جديدة تابعة للنظام خلال المعارك الدائرة على جبهات ريف حماة.

وقالت غرفة عمليات الفتح المبين: إن مقاتليها تمكنوا من إصابة مروحية تابعة لقوات الأسد إثر استهدافها من قبل سرايا الدفاع الجوي التابعة لغرفة العمليات.

وأضافت غرفة العمليات أن الطائرة غادرت أجواء مناطق الشمال المحرر بشكل اضطراري بعد إصابتها من قبل مقاتليها.

وسبق أن أعلنت فصائل الفتح المبين عن إسقاط 3 طائرات في ريفي حماة وإدلب، أثناء تصديها لهجمات النظام الجوية والأرضية، خلال شهر حزيران الماضي.

وفي ذات السياق تمكنت هيئة تحرير الشام اليوم من تدمير دشمتين لقوات النظام إثر استهدافهما بصاروخي "فاغوت" على تلة الحماميات شمال غرب حماة.

ومن جانبها أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير استهداف تجمعات الميليشيات الروسية وقوات الأسد في معسكر بريديج في ريف حماة الشمالي بصواريخ الغراد ووقوع إصابات في صفوفهم وذلك ضمن معركة "الفتح المبين".

ويشهد ريفي حماة وإدلب معارك عنيفة عقب العملية العسكرية التي أطلقتها قوات الأسد بدعم من الميليشيات الروسية في أبريل / نيسان الماضي ما دفع فصائل الثوار إلى تشكيل غرفة عمليات مشتركة وشن هجمات مضادة تمكنوا خلالها من تحرير بلدتي تل ملح والجبين.



تعليقات