رغم فوز "أكرم أوغلو".. الكاتب التركي محمد جانبكلي يزف بشرى سارة للسوريين في إسطنبول

رغم فوز "أكرم أوغلو".. الكاتب التركي محمد جانبكلي يزف بشرى سارة للسوريين في إسطنبول
  قراءة
الدرر الشامية:

زفَّ الكاتب التركي محمد جانبكلي، بشرى سارة إلى اللاجئين السوريين في إسطنبول، رغم فوز مرشح "حزب الشعب الجمهوري" المعارض، أكرم إمام أوغلو، بانتخابات البلدية.

وقال "جانبكلي" في تغريدة على حسابه في موقع "تويتر": "لكل الإخوة السوريين في إسطنبول.. اطمئنوا لن يستطيع أكرم أوغلو، أو حزبه اتخاذ أي قرار مصيري بشأن السوريين في إسطنبول".

وأوضح الكاتب التركي، أن السبب وراء ذلك هو أن أكرم أوغلو "مكبل بمجلس بلدي، يمتلك فيه حزب العدالة الأغلبية المطلقة، باختصار: لن يستطيع تنفيذ أي قرار مصيري دون اللجوء لحزب العدالة".

وسادات مخاوف في أوساط السوريين بإسطنبول، من الترحيل أو التضييق عليهم، عقب فوز إمام أكرم أوغلو، بانتخابات البلدية.

يشار إلى أن "حزب الشعب الجمهوري"، يعارض وجود اللاجئين السوريين على أراضي تركيا، ويطالب بإعادة العلاقات مع "نظام الأسد"، وإعادة اللاجئين إلى أراضيهم.





تعليقات