أول إجراء للجيش التركي بعد تعرضه للقصف في حماة

أول إجراء للجيش التركي بعد تعرضه للقصف في حماة
  قراءة
الدرر الشامية:

تعرضت نقطة المراقبة التركية في شيرمغار في ريف حماة الغربي لقصف مدفعي مصدره مواقع قوات النظام في المنطقة، ما أسفر عن إصابة عدة جنود أتراك بجروح.

وقالت وزارة الدفاع التركية إن قوات النظام أطلقت عمداً 35 قذيفة مدفعية على نقطة المراقبة، ما أدى إلى إصابة ثلاثة جنود أتراك بجروح خفيفة وإلحاق أضرار مادية كبيرة.

وأفادت مصادر ميدانية أن الجيش التركي أرسل رتلاً من القوات الخاصة التركية إلى نقطة المراقبة المستهدفة، في أول إجراء ميداني عقب تعرضها للقصف.

وقالت المصادر، إن مهمة الرتل الأساسية هي إخلاء الجرحى إلى خارج القاعدة التركية بهدف تلقي العلاج، حيث أنه من المتوقع نقلهم إلى المشافي التركية.

يذكر أن الجيش التركي أرسل أواخر نيسان الماضي مروحيتين عسكريتين إلى ذات القاعدة التركية في حماة، بهدف إسعاف عدد من الجنود الأتراك الذين أصيبوا جراء قصف مدفعي مماثل نفذه نظام الأسد على ذات المنطقة.



تعليقات