مركز روسي: تركيا ستسلم إدلب في حالة واحدة.. ومفاجأة عن موقفها الحقيقي من "تحرير الشام"

مركز روسي: تركيا ستسلم إدلب في حالة واحدة.. ومفاجأة عن موقفها الحقيقي من "تحرير الشام"
  قراءة
الدرر الشامية:

رأى مركز الدراسات الإسلامية في معهد التنمية المبتكرة الروسي، أن تركيا ستسلم إدلب إلى "نظام الأسد" في حالة واحدة فقط، كاشفًا عن مفاجأة بشأن موقفها الحقيقي من "هيئة تحرير الشام".

جاء ذلك في مقال كتبه المحلل الروسي ألكسندر أتاسونتسيف، في صحيفة "آر بي كا"، حول معضلة إدلب السورية المستعصية، واختلاف الموقف من "هيئة تحرير الشام"، بين موسكو وأنقرة.

وقال "أتاسونتسيف": "بالنسبة لتركيا، من المهم الحفاظ على الوضع الحالي في إدلب، لأنه يضمن مراعاة مصالح أنقرة في المفاوضات".

وحول إمكانية تسليم إدلب، اعتبر المحلل الروسي أنه "يمكن أن توافق تركيا على تسليم إدلب، مقابل إنشاء منطقة عازلة في شمال شرق سوريا وحل القضية الكردية".

وبشأن "هيئة تحرير الشام"، أكد "أتاسونتسيف" أن "القضاء التام على هيئة تحرير الشام الآن مكلف للغاية ولا يتوافق مع مهام أنقرة، كما أن موقف أنقرة منها مختلف عن موقف موسكو".

وختم المحلل الروسي، بالإشارة إلى أن تركيا تعتبر أن "(تحرير الشام) تنظيمًا معتدلًا، يتألف من أولئك الذين ليس لديهم أيديولوجية متشددة، ويتبعون أساليب تكتيكية".



تعليقات