مقتل قائد عمليات اقتحام ميليشيات "النمر" على بلدة القصابية جنوب إدلب

مقتل قائد عمليات اقتحام ميليشيات "النمر" على بلدة القصابية جنوب إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

أفادت مصادر إعلامية، اليوم الاثنين، بمقتل قائد عمليات اقتحام قوات النظام على بلدة القصابية بريف إدلب الجنوبي.

وقالت المصادر، إن النقيب "علي سراج" قائد مجموعة الاقتحام في ميليشيات "النمر" على بلدة القصابية قُتل اليوم خلال المعارك العنيفة مع فصائل الثوار.

في وقتٍ سابق، قالت مصادر ميدانية لـ"الدرر الشامية" إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين مقاتلي "هيئة تحرير الشام" من جهةٍ، وقوات النظام من جهةٍ أخرى، بعد محاولة الأخيرة التقدم على مواقع الثوار في بلدة القصابية جنوب إدلب.

وأكدت المصادر، بأن الفصائل تمكنت من قتل نحو 13 عنصرًا وجرح عدد من القوات المهاجمة وسط اشتباكات عنيفة على أطراف البلدة الواقعة شمال بلدة كفرنبودة بريف حماة.

وتشهد المنطقة منزوعة السلاح شمال سوريا حملة عسكرية شرسة، تنفذها قوات الأسد بدعم من الميليشيات الروسية، منذ 26 أبريل/نيسان الماضي، مكّنتهم من السيطرة على عدة قرى منها الحويز وقلعة المضيق وكفرنبودة وغيرها؛ ما دفع الثوار إلى تشكيل غرفة عمليات مشتركة وشنّ هجمات مضادة لاستعادة المناطق التي خسروها.



تعليقات