بينما تتعرض إدلب لحملة إبادة روسية.. شاهد ماذا يفعل مقاتلو "جيش الإسلام"؟

بينما تتعرض إدلب لحملة إبادة روسية.. شاهد ماذا يفعل مقاتلو "جيش الإسلام"؟
  قراءة
الدرر الشامية:

رصدت مجموعة صور نشرتها حسابات مُقرَّبة من "جيش الإسلام"، ما يفعله مقاتلو الفصيل، في ظل تعرض المناطق المحرّرة في إدلب وحماة لحملة إبادة من روسيا و"نظام الأسد".

وأظهرت الصور التي نشرها حسابات "أبناء جيش الإسلام" على "تويتر"، أحد الحسابات الرديفة للإعلام الرسمي للفصيل، المقاتلين وهم يتلقون دروسًا من كتابٍ لقائده، عصام بويضاني.

وقال الحساب: "درس الشيخ أبي عماد قائد (جيش الإسلام) في قطاع غصن الزيتون، يشرح فيه كتاب إعداد القادة للشيخ عصام بويضاني أبي همام حفظه الله".

وكان "جيش الإسلام"، وقع اتفاقية مع "نظام الأسد" برعاية روسيا في أبريل/نيسان عام 2018، سلّم بموجبها السلاح الثقيل، وخرج إلى مناطق ريف حلب الشمالي، بعد أن قضى على الفصائل الثورية في الغوطة الشرقية.

وبعد أقل من الخروج من الغوطة بعام، كان أول ما فعله "بويضاني"، هو إصدار كتاب "إعداد القادة.. صفات، واجبات، حقوق"، فيما انضم الفصيل لـ"الجيش الوطني" ونشط بمناطق "غصن الزيتون".

وأثار كتاب قائد "جيش الإسلام" بعد إصداره موجة من الجدل والغضب بسبب التوقيت الذي تم الإعلان عنه، فيما انتقده آخرون كونه خرج من شخصية لم تستطع الحفاظ على منطقة محررة من النظام، وفق قولهم.



تعليقات