رسالةٌ لم يفهمها إلا الروس.. سرُّ ظهور "الجولاني" وهو يحمل هذا السلاح

رسالة لم يفهمها إلا الروس.. سرّ ظهور "الجولاني" وهو يحمل هذا السلاح
  قراءة
الدرر الشامية:

رصد خبراء عسكريون، ظهور القائد العام لـ"هيئة تحرير الشام"، أبو محمد الجولاني، على جبهات ريف حماة وهو يحمل سلاح رشاش في يده، في ظلِّ المعارك الدائرة بين الفصائل الثورية و"نظام الأسد" المدعوم من روسيا.

وأوضح الخبراء أن السلاح الذي ظهر بهِ "الجولاني"، هو "AK-47، أو الأفتومات الكلاشينكوف، أو الكرينكوف"، وهو سلاح روسي شهير، معتبرين أن هناك دلالات على حمله من قبل قائد "تحرير الشام".

وأكد الخبراء العسكريون، أن حمل قائد "تحرير الشام"، لهذا السلاح الروسي، يذكِّر بخسارة روسيا التاريخية وهزيمتها أمام "المجاهدين" في أفغانستان والشيشان.

ويعد "الكرينكوف" نسخة مطورة عن سلاح "الكلاشينكوف"، وكان سلاح القوات الخاصة الروسية التي أجريت عليه عدَّة تجارب، ليظهر بشكل رسمي عام 1974 خاصة في حرب الروس في أفغانستان.

وأثبت هذا السلاح جدارة عالية، ويعتبره الخبراء الأميركيون من الأسلحة الأكثر كفاءة ودقة، وزادت شهرته بعد استخدامه من قبل "زعيم القاعدة"، أسامة بن لادن، الذي حصل عليه بعد أسر ضابط روسي.

وكان "الجولاني" قال: "إن سبب الحملة الروسية على إدلب وحماة، هو فشل المؤتمرات السياسية ومحاولات الخداع السياسية التي كان يحضر لها للالتفاف على الثورة السورية من أستانا وسوتشي وغيرها من المؤتمرات".



تعليقات