بالصور.. وكالة أجنبية تكشف حقيقة صورة "البشير" بالكلابشات وحلاقة السجن

بالصور.. وكالة أجنبية تكشف حقيقة صورة "البشير" بالكلابشات وحلاقة السجن
  قراءة
الدرر الشامية:

أوضحت وكالة "فرانس برس"، اليوم السبت، حقيقة الصورة المتداولة للرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، التي يزعم ناشروها أن إحداها التقطت في السجن، فيما تظهر الثانية حلاقة شعره من قِبَل نزلاء آخرين.

وذكرت الوكالة، أنها دقّقت في الصورتين المنشورتين، خصوصًا على مواقع أفريقية، قائلةً إن "صورة الاعتقال مفبركة، بحيث تم لصق رأس البشير على جسم الرئيس السابق لكوت ديفوار لوران غباغبو".

وعن الصورة الثانية؛ التي يظهر فيها "البشير" يحلق شعره، فهي حقيقية لكنها قديمة تعود لأدائه فريضة الحج في مكة، وليس في السجن.

وأكدت الوكالة، أن حساباتٍ لأشخاص ومجموعات وصفحات نيجيرية وزامبية وكينية على "فيسبوك" نشرت الصورتين بتعليقات مضللة.

وبعد الانقلاب على "البشير"، أعلن النائب العام السوداني أنه أمر باستجواب الرئيس المعزول في قضايا "تبييض أموال وتمويل الإرهاب".

واتهم النائب العام السوداني "البشير" بتهم غسل الأموال، وحيازة مبالغ كبيرة من العملة الأجنبية دون أساس قانوني، حيث جرى العثور على مبالغ كبيرة بمنزله في حقائب.

كما تحدثت مصادر إخبارية سودانية عن نقل "البشير" ومجموعة من كبار رجال نظامه إلى سجن "كوبر" الشهير بالعاصمة السودانية الخرطوم، وهو ما لم يتأكد صحته من عدمه حتى الآن.



تعليقات