ابنة داعية كويتيّ تثير عاصفة من الجدل بقصيدة "عاطفيّة جريئة" (فيديو)

ابنة داعية كويتي تثير عاصفة من الجدل بقصيدة "عاطفية جريئة" (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

أثارت ابنة داعية كويتيّ شهير، عاصفة من الجدل على مواقع التواصل بالكويت والخليج، بعد إلقائها لقصيدة عاطفيّة "جريئة" من تأليفها.

وتداول نشطاء كويتيون مقطعًا مصورًا لـ"ميسون"، ابنة الداعية الكويتي الشهير طارق السويدان، وهي تقوم بإلقاء قصيدتها التي تحمل عنوان "ألا تشعُر"، في إحدى المناسبات الثقافية.

ونشر النشطاء بعض أبيات من القصيدة "الجريئة"، والتي جاء فيها:

- أَتَشْعُرُ بالذي يهتزُّ كالزِّلزَالِ من تحتي

- إذا لاقتْ بلا قَصدٍ عيونُك نورَ عينيَّ؟

- إذا ما صوتُك الصَّافي تَنفَّسَ قُرْبَ أذنيَّ؟

- وَوَسْوَسَ لِي .. وَبَسْبَسَ بي .. وَدَغْدَغَ حُلْمَ جَفنَيَّ!

وميسون سويدان، هي شاعرة وكاتبة ولها العديد من القصائد، ودأبت "ميسون" على إثارة الجدل بآرائها وصورها عبر حساباتها بمواقع التواصل.

كان آخرها نشرها صورة من الهند بدون حجاب مما جعل رواد مواقع التواصل يشنون هجومًا حادًّا على الداعية طارق السويدان، وهو ما دفعه للخروج والرد على منتقدي ابنته.

كما انتشر خبر نزعها للحجاب، وارتدادها عن دين الإسلام عقب تغريدة لها من مكة، وهي تعتمر بأنها لم تجد الله في مكة!

ليرد الداعية "السويدان" على تلك الاتهامات بقوله: "الإجابة عن السؤال، حتى يعرف السائل وأمثاله مدى تجاوزهم لكل الخطوط الحمراء: (ابنتي ميسون اليوم في العمرة، بعد اعتكاف يومين في المسجد النبوي)".

وأضاف: "والحمد لله أن حسابي وحسابها ليسا بأيديكم، ثم ماذا سيستفيد السائل وأمثاله من نقل هذه الإشاعات، خاصة أنه لم يستفسر، بل طرح الأمر وكأنه قد حدث فعلًا".

واختتم حديثه قائلًا: "اتقوا الله في بنات الناس إن لم تتقوه في أنفسكم، ولنا قدوة في الرسول عليه الصلاة والسلام، الذي أوذي في أهله، حتى قام وخطب في المسجد: (ما بال أقوام يؤذونني في أهلي)".



تعليقات