أزمة البنزين تتفاقم في دمشق وتتسبب بإغلاق وسط العاصمة (صور)

 أزمة البنزين تتفاقم في دمشق وتتسبب بإغلاق وسط العاصمة (صور)
  قراءة
الدرر الشامية:

أغلقت مئات السيارات العامة والخاصة إحدى أهم ساحات العاصمة دمشق، وذلك أثناء محاولة السائقين الاصطفاف للحصول على مادة البنزين النادرة في مناطق سيطرة "نظام الأسد".

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي، اليوم الاثنين، صورة تظهر مئات السيارات المتناثرة بشكل عشوائي داخل ساحة التحرير وسط العاصمة دمشق.

وقال موقع "صوت العاصمة" المختص بنشر أخبار العاصمة دمشق، أن السبب الرئيسي للازدحام يعود إلى اصطفاف السائقين أمام كازية ساحة التحرير بهدف الحصول على مادة البانزين بعد انقطاعها عدد من كازيات العاصمة.

وكانت صفحات أخبارية موالية طالبت "نظام الأسد" بإيجاد الحلول لمعالجة أزمة الوقود الخانقة التي تشهدها مناطق سيطرته، من ضمنها استيراد البنزين من المناطق المحررة شمال سوريا، والتي يتوفر فيها بكثرة بعد نجاح شركة وتد من استيراده من الدول الأوروبية عبر معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا.

يذكر أن مناطق سيطرة النظام تعاني منذ عدة أشهر من أزمة محروقات خانقة؛ حيث يصطف آلاف المدنيين يوميًّا أمام مراكز التوزيع للحصول على كميات قليلة من البنزين والمازوت الغاز؛ الأمر الذي أوجد حالة من الغضب والاستياء ضمن الأوساط الموالية نتيجة الازدحام الشديد وتعطل عجلة الحياة لدى كثير من المواطنين بسبب ضياع الوقت أثناء الانتظار في الطوابير الطويلة.



تعليقات