من روسيا.. ميشال عون يهدد أوروبا باللاجئين السوريين

في متاجرة رخيصة بأزمتهم.. "عون" يهدد أوروبا باللاجئين السوريين
  قراءة
الدرر الشامية:

هدَّد الرئيس اللبناني، ميشال عون، اليوم الثلاثاء، دول القارة الأوروبية بموجة هجرة قادمة للاجئين السوريين بلبنان نحوهم.

وقال "عون" خلال لقائه مع رئيس مجلس "الدوما" الروسي، فياتشيسلاف فولودين، في موسكو، إن اللاجئين السوريين المقيمين حاليًّا في بلاده، يمكن أن يتوجهوا في القريب العاجل إلى أوروبا من جديد، وذلك بسبب استيائهم من وضعهم الاقتصادي في لبنان، حسبما أوردت وكالة "نوفوستي" الروسية.

وتابع "عون" بقوله: "أوروبا تهتم اليوم بشكل مباشر بتسوية الوضع في هذا المجال، إذ أن اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان يعبرون اليوم عن استيائهم من الوضع الاقتصادي في البلاد، الأمر الذي سيؤدي إلى بداية موجة جديدة من هجرة اللاجئين السوريين إلى أوروبا".

وأبدى "عون" أمله في أن تساعد روسيا لبنان "في إعادة اللاجئين إلى سوريا، لأن المشكلة بالنسبة لنا أصبحت اقتصادية كبيرة"، مشيرًا إلى أن"أمريكا أخذت اللاجئين السوريين رهينة، ولبنان هو من يتحمل المشكلة الكبيرة"، على حد زعمه.

وتصدر عن مسؤولين وسياسيين لبنانيين بين الحين والآخر، دعوات لطرد أو تهجير للاجئين السوريين بحجة أنهم أصبحوا عبئًا على لبنان، رغم أن تقارير اقتصادية متعددة أكدت التأثير الإيجابي للاجئين السوريين على الاقتصاد اللبناني.



تعليقات