بعد 24 ساعة من قصف إدلب.. وزير الدفاع التركي يعلن عن إجراء مشترك مع روسيا

بعد 24 ساعة من قصف إدلب.. وزير الدفاع التركي يعلن عن إجراء مشترك مع روسيا
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، اليوم الخميس، عن إجراء مشترك مع روسيا في إدلب بعد قصفها بـ24 ساعة من جانب الطيران الحربي الروسي.

وقال "آكار"، بحسب موقع "وزارة الدفاع التركية": إنه "اتفق مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، الأسبوع الماضي، على تسيير دوريات في إدلب"؛ وفقًا لوكالة أنباء "الأناضول".

وأضاف وزير الدفاع التركي، أن الاتفاق الجديد سيجعل العمل في إدلب أوضح، مشيرًا إلى اتفاق الطرفين على إنشاء مركز عمليات مشترك في إدلب.

وتجنب "آكار"، التعليق على ما ذكرته وزارة الدفاع الروسية أمس، أن قصف إدلب جاء بعد التنسيق مع الجانب التركي، وبررت ذلك بأنها استهدفت مستودعًا لـ"هيئة تحرير الشام".

وبحسب مراسل شبكة الدرر الشامية؛ فإن الطيران الحربي الروسي شنّ أربع غارات على وسط إدلب؛ ما أسفر عن مقتل 15 شخصًا بينهم أطفال ونساء، وإصابة نحو 50 آخرين، فيما قصف السجن المركزي.

واعتبرت "هيئة تحرير الشام"، عقب القصف الروسي، أن التصعيد المفاجيء بسبب إلقاء القبض على خلية تابعة لـ"قاعدة حميميم" وضبط سيارات مفخخة معدة للتفجير في إدلب.



تعليقات