شيعة لبنان يتعرضون لصدمة كبيرة في دمشق.. فما هي رسالة روسيا لـ"حزب الله" ؟ (فيديو)

شيعة لبنان يتعرضون لصدمة كبيرة في دمشق.. فما هي رسالة روسيا لـ"حزب الله" ؟ (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

تعرَّض لبنانيون شيعة يزورون العاصمة دمشق لصدمة كبيرة، خلال زيارتهم مقام السيدة زينب قرب العاصمة.

ونقلت قناة "الجديد" عن أحد المواطنين من بلدة شقرا اللبنانية، أنهم تفاجؤوا صباح أمس الأحد، بتكسير زجاج سياراتهم المركونة على جانب الطريق قرب مقام السيدة زينب، مضيفًا أنه تمت "سرقة كلّ ما كان في السيارات من أغراض ومشتريات".

وتناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لسيدة لبنانية تتجوّل بين السيارات المركونة قرب المقام، حيث يُظهر الفيديو جميع السيارات التي تحمل النمرة اللبنانية قد تم تحطيم زجاجها، في حين بقيت السيارات الأخرى سليمة دون إصابتها بأي أذى.

ونوَّهت السيدة اللبنانية في المقطع الفيديو الذي قامت بتصويره أن الهدف من الحادثة تخريبي لا أكثر، وأن جميع الأوراق الثبوتية بقيت داخل السيارات دون تعرضها للسرقة.

ويرى مراقبون لتطور العلاقات بين لبنان و"نظام الأسد"، أن الحادثة تقف وراءها روسيا لإيصال رسالة إلى "حزب الله" اللبناني أنه بات غير مرغوب فيه في سوريا.

وشهدت خلال الأسابيع القليلة الماضية خلافات كبيرة بين ميليشيات النظام المحسوبة على إيران وتلك المدعومة من روسيا، والتي ما لبثت أن تحوّلت إلى اشتباكات مسلحة بين الطرفين في ريف حماة؛ أدت لخسائر فادحة بين الطرفين.

يذكر أن مقام السيدة زينب في دمشق، يعتبر مكانًا مقدسًا بالنسبة للشيعة وقبلة لهم من كل أنحاء العالم، وكان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، قد زار المقام في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، خلال زيارته للعاصمة السورية دمشق.



تعليقات