حادثة غريبة من نوعها.. سيارة تدهس عناصر من شرطة النظام في دمشق

في حادثة غريبة.. سيارة سياحية تدهس عناصر من شرطة النظام في دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

أفادت وسائل إعلام موالية، اليوم الاثنين، أن سيارة سياحية دهست عناصر من قوات النظام في دمشق خلال معاينتهم حادثًا مروريًّا.

وذكرت وكالة "سانا" الرسمية التابعة للنظام أن رجلًا وامرأة توفيا وأُصيب سبعة أشخاص آخرون بجروح، إثر حادثين مروريين وقعا بالتتالي في منطقة جديدة يابوس على طريق دمشق بيروت.

ونقلت الوكالة عن مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق أن الحادث الأول وقع إثر تصادم سيارة خاصة سياحية مع سيارة جيب عامة؛ ما أدى إلى وفاة شخص وإصابة أحد السائقين بجروح.

وأضاف "المصدر"، أنه أثناء قيام عناصر من الشرطة بالكشف عن ملابسات الحادث صدمتهم سيارة خاصة قادمة من بيروت؛ ما أدى إلى إصابة ثلاثة عناصر منهم بجروح ووفاة امرأة وإصابة آخرين من ركاب السيارة، إضافة إلى السائق، وقد تم نقل المتوفين والمصابين إلى مشفيي المواساة ودمشق.

وتعتبر الحادثة من الحوادث النادرة التي تحدث في قوانين السير، الأمر الذي يوضح مدى جهل شرطة النظام، وقلة خبرتهم العملية في التعامل مع الحوادث الطارئة.

يذكر أنه بتاريخ 9 فبراير/شباط الجاري، توفي 7 مدنيين وأصيب آخرون بجروح، نتيجة حادث تصادم مروري مروع وقع لحافلة نقل عامة قرب مدينة الصنمين في ريف درعا الشمالي.



تعليقات